-->

مراجعة قصة الفيلم الياباني Rashomon " راشومون "

قصة الفيلم الياباني Rashomon " راشومون " المبني على رواية اكيوتاجاوا 





- واحد من الافلام الملهمة جدا والتي تبين عظمة المخرج اكيرا حيث قصة شيقة كعادة افلامه مع عمق عظيم داخل النفس البشرية ليطرح اسئلة عديدة جدا عليك كمشاهد , يطرح الفيلم اسئلة عظيمة جدا عن الواقع  والحقيقة والحقيقة المطلقة وعن ( الخير , الشر ) , والتي تميز الفيلم من خلال مشاهدته ومعرفة الفرق بين هؤلاء المسميات بالنسبة للمشاهد . 





هو فيلم ياباني ملهم صدر سنة 1950 م 
الفيلم من اخراج : اكيرا كيروسوا 
الفيلم من تأليف : ريونوسكي اكوتاغوا , الفيلم مبني على رواية اكيوتاجاوا 
الفيلم من بطولة : توشيرو ميفوني , ماكيكو كيو . 
تقييم الفيلم على موقع IMDB هو : 8.2 . 






قصة الفيلم الياباني Rashomon " راشومون " 





فيلم مدته اقل من ساعة و نصف لكنه لا يوجد فيه دقيقة غير مستغلة , الفيلم مع مخرج آخر كان يمكن ان يقوم بمد وقت الفيلم اكثر من ذلك والذي سيكون مقبولا بتلك الحالة ليجعلها ساعتين ونصف كأقل تقدير و لن تستطيع ان تنتقد الفيلم ابدا .




تدور احداث الفيلم في القرن الثاني عشر و باحدى غابات كيوتو اليابانية , كاهن يجلس مع حطاب ورجل آخر في يوم مطير
ويتعجبون من هول تغير الناس وميلهم للشر ويحكون عن الجريمة البشعة التي وقعت في الغابة . 



اما الجريمة فهي : يعترض قاطع طريق على زوج مع زوجته الطريق و يقوم بربط الزوج من ثم يقوم باغتصاب زوجته ويقوم بقتل الزوج هذه القصة باختصار ; 


لكن تكمن المشكلة في سرد القصة , القصة يتم روايتها من اربعة رواة , الاول هو اللص , الثاني هي الزوجة , الثالث هو الزوج ويتم احضار روحه بطلب من المحكمة بطقوس تشبه الشامانية , الرابع هو حطاب . 


- الاربعة قصص مختلفة . 


يتم المثول امام المحكمة من قبل اول ثلاثة ويقوم الخرج بجعل المشاهد كأنه هو القاضي , انت عزيزي المشاهد من ستسمع القصص من دون اي تدخل خارجي لتطرح على نفسك الاسئلة وتحاول ان تصل للحقيقة . 



هنا تجد نفسك امام واقع و هو الجريمة مع اربعة حقائق و لكن اي منهن ( الحقيقة المطلقة ) بعد ذلك نجد الكاهن مع الحطاب والرجل الثالث فيحدث بينهم موقف ليطرح اسئلة اعمق عن الخير و الشر وهل يوجد داخل الخير بعض الشر وهل يوجد داخل الشر بعض الخير ; 

هل الخير مطلق والشر مطلق ؟ 

الفيلم يمثل درس عظيم لمسألة الوعي بحد ذاته , هذا الفيلم لا يوضع ابدا تحت مسألة التقييم فهو اعلى من ذلك , لان رسالة الفيلم هي المقصد و هي المهمة الاعظم للفيلم , لان كل دقيقة تمر الفيلم تعتبر متعة بما تحمله من معاني يتم طرحها داخل الفيلم . 




اداء الكادر التمثيلي وتقمص الشخصيات بشكل بارز داخل الفيلم يدل على عبقرية المخرج بالاضافة الى عبقرية المخرج والمؤلف في سرد قصة الفيلم بشكل عالمي وعظيم تجعلك تستمتع في كل دقيقة من دقائق الفيلم . 



الفيلم بالتصوير الابيض والاسود ومع ذلك فان الاداء التمثيلي وطريقة التصوير رائعة جدا لا تؤثر على مميزات الفيلم الاخرى , اليت تجعلك تستمتع بكل مشهد من مشاهد الفيلم الرائعة . 



قصة الفيلم تعتبر قصة عادية لكن احداث الفيلم هي الغير اعتيادية و لا نشاهدها باستمرار في الافلام العالمية , وهنا تكمن عظمة السينما اليابانية بما تحمله قصة الفيلم من معاني ومقاصد . 



الفيلم يعتبر من اوائل الافلام للمخرج الياباني العبقري اكيرا كيرسوما , بالاضافة الى بقية افلامه التي تميز طريقته المميزة في اخراج الافلام والقصص الرائعة التي تدور عليها الافلام . 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق