-->

تحقيقات امريكية وفرض عقوبات ضد مسؤولين صينين حول الانتهاكات ضد مسلمي الاويغور

الانتهاكات الموجهة من قبل الحزب الشيوعي الصيني ضد مسلمي الاويغور تواجه تحقيقات امريكية 





- مصادر من CNN الامريكية تفيد بأن الادارة الامريكية قامت بحظر لتأشيرات لعدد من مسؤولي الصين والتي كانت وراء انتهاكات حقوق الانسان للمسلمين في اقليم شينجانغ ( الاويغور )






حيث جاء في اعلان وزير الخارجية الامريكي مايك بوميبو عن العقوبات ضد مسؤولي الصين : 


ان الولايات المتحدة الامريكية لن تقف مكتفوة الايدي بينما يقوم الحزب الشيوعي الصيني بارتكاب الكثير من الانتهاكات لحقوق الانسان تستهدف الاويغور وكازاخستان وافراد من الاقليات الخرى في اقليم شينجيانغ , والتي تشمل الاعتقالات الجماعية القصرية والسيطرة على سكان الاقليم .




شملت هذه العقوبات التي قامت الادارة الامريكية باطلاقها عدد كبير من المسؤوليين الصينية مثل : تشين كوانغو , سكرتير الحزب الشيوعي الصيني في الاقليم بالضافة الى مكتب الامين العام في اقليم شينجيانغ .



حيث اكد وزير الخارجية الامريكي مايك بوميبو ان تشين كوانغو سكرتير الحزب الشيوعي الصيني قام بالاشراف على انتهاكات واسعة في مناطق التبت , مستخدما العديد من المماراسات والسياسات الظالمة التي قوم باستخدامها الحزب الشيعوي الصيني الحالي في اقليم شينجيانغ .




كما اوضح وزير الخارجية الامريكي ان هذه العقوبات ستطبق على كل فرد من مسؤولي الحزب الشيوعي والذي تعاون معهم في الانتهاكات الموجهة ذد مسلمي الاويغور .




جاءت هذه العقوبات في فرض قيود اضافة على تأشيرة عدد كبير من مسؤوليين صينين 



حيث اكد وزير الخزانة الامريكي : ان الحكومة الامريكية ستقوم بفرض جميع سلطاتها المالية لمحاسبة اي تواطىء او تدخل في الانتهاكات الموجهة ضد المسلمين في اقليم شينجيانغ . 




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق