-->

بسبب لبنان حملة تنمر بمواقع التواصل الاجتماعي على حسين الجسمي وانباء اعتزاله

حملة " تنمر واسعة " ضد حسين الجسمي بسبب لبنان







حالة من الجدل سادت بمواقع التواصل الاجتماعي منذ ايام بسبب حملة التنمر التي تعرض لها الفنان الاماراتي حسين الجسمي , وتداول انباء عزمه الاعتزاله بعد دخوله في حالة اكتئاب .





وترددت انباء خلال الايام القليلة الماضية عن تكفير الجسمي في الاعتزال بسبب اتهامه بأنه " نحس " من طرف بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي .




وتناقلت العديد من الحسابات الفنية أخبارا تفيد بأن النجم الاماراتي يمر حاليا بحالة اكتئاب , بعد الهجمة الشرسة التي شنت عليه واتهمامه بأنه " فأل سوء " على لبنلان , نظراً لأنه غنى في حفله الذي اقيم في " دبي اوبرا " بحب يا لبنان للسيدة فيروز , قبيل الانفجار الرهيب في بيروت .




كا اجرى الفنان حسين الجسمي مكالمة هاتفية مع قناة mtv اللبنانية اثنى فيها على الشعب اللبناني وصموده , ثم غرد قبل يومين من حادث انفجار بيروت عبر حسابه في تويتر قائلا " بحبك يا لبنان لتخلص الدني " .



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق